المغرب يوسع تعاونه العسكري مع إسرائيل.. 3 مجالات حساسة بينها الحرب الإلكترونية

Saad23618 يناير 20235 مشاهدةآخر تحديث : منذ أسبوع واحد
Saad236
الأخبار الوطنية
المغرب يوسع تعاونه العسكري مع إسرائيل..
المغرب يوسع تعاونه العسكري مع إسرائيل..

المغرب يوسع تعاونه العسكري مع إسرائيل.. 3 مجالات حساسة بينها الحرب الإلكترونية: اتفق المغرب وإسرائيل على توسيع تعاونهما العسكري، ليشمل الاستعلام والدفاع الجوي والحرب الإلكترونية، على ما أفاد بيان لقيادة القوات المسلحة الملكية، إثر اجتماع لجنة مشتركة بالرباط، وفق ما ذكرته وكالة الأنباء المغربية، الثلاثاء 17 يناير/كانون الثاني 2023.

حيث قال البيان، إن المفتش العام للقوات المسلحة الملكية، الفاروق بلخير ومدير مكتب الشؤون السياسية العسكرية بوزارة الدفاع الإسرائيلية، درور شالوم، ترأسا بالرباط، الإثنين والثلاثاء، الاجتماع الأول للجنة تتبع التعاون المغربي الإسرائيلي في مجال الدفاع.

كما اتفق المسؤولان على “تعزيز هذا التعاون أكثر، وتوسيعه ليشمل مجالات أخرى، خاصة الاستعلام والدفاع الجوي والحرب الإلكترونية”. كذلك، تطرق الاجتماع إلى مختلف مجالات التعاون العسكري، من اللوجيستية والتدريب، فضلاً عن “اقتناء وتحديث التجهيزات”.

كان البلدان قد أبرما اتفاق تعاون أمني في نوفمبر/تشرين الثاني 2021، أثار حفيظة الجارة الجزائر، التي قطعت علاقاتها الدبلوماسية مع الرباط في صيف ذلك العام، في سياق توتر حاد بينهما بسبب النزاع حول الصحراء الغربية.

تضمن اتفاق التطبيع بين المغرب وإسرائيل، أواخر عام 2020، اعتراف الولايات المتحدة بسيادة المغرب على الصحراء الغربية المتنازع عليها مع جبهة البوليساريو المدعومة من الجزائر.

كما تضمن الاتفاق الأمني بين الرباط وتل أبيب أيضاً “التعاون في مجال الصناعة الدفاعية ونقل التكنولوجيا”، بينما أشارت مصادر إعلامية متفرقة، منذ نحو عامين، إلى اقتناء الرباط أسلحة إسرائيلية متطورة بينها مسيرات حربية، من دون أي تأكيد رسمي من الرباط.

في 12 سبتمبر/أيلول 2022، دشّنت الرباط مرحلة جديدة نحو تعزيز التعاون العسكري مع تل أبيب، عبر زيارة وصفت بـ”غير المسبوقة” للمفتش العام للقوات المسلحة المغربية بلخير الفاروق إلى إسرائيل، شارك خلالها في مؤتمر دولي حول الابتكار في المجال العسكري.

شارك المادة على:

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الأحبار العاجلة
× On whatsapp